إحتياطى النقد الاجنبى يرتفع 66 مليون دوﻻر فى يناير 2019

استأنف احتياطى النقد الاجنبى لدى البنك المركزى ارتفاعاته ليزيد بنحو 66 مليون دولار فى يناير الماضى، بعد تراجعه المفاجىء فى ديسمبر 2018.

وقال البنك المركزى إن الاحتياطى الأجنبى سجل 42 مليارا و616 مليون دولار فى يناير، مقابل 42 مليارا و550 مليون دولار فى ديسمبر

كان الاحتياطى قد فقد نحو مليارى دولار فى ديسمبر لأول مرة منذ تحرير سعر الصرف، وهو ما أرجعه مسئولون فى البنك المركزى إلى سداد التزامات خارجية حتمية

وارجع البنك المركزى الزيادة فى الاحتياطى الى ارتفاع ارصدة الذهب بنحو 88 مليون دولار خلال يناير ليسجل 2.804 مليار دولار مقابل 2.716 مليار دولار،

فى حين تراجعت الاحتياطيات من العملات الاجنبية بنحو 26 مليون دولار لتسجل 39.216 مليار دولار مقابل 39.242 مليار دولار فى ديسمبر السابق له ، كما تراجعت حقوق السحب الخاصة إلى 591 مليون دولار مقابل 686 مليون دولار .

وخفض البنك المركزى ودائعة لدى فروع البنك المصرية فى الخارج بنحو مليار دولار لتسجل 1.471 مليار دولار بنهاية يناير الماضى مقابل 2.441 مليار دولار بنهاية ديسمبر السابق له.

وأوصت المراجعة الثالثة لصندوق النقد الدولى بخفض البنك المركزى ودائعة لدى الفروع الخارجية للبنوك المحلية إلى 1.5 مليار دولار بنهاية ديسمبر الماضى على أن يتم سحب كامل قيمتها فى يونيو المقبل، لتحسين إدارة الاحتياطى.

فى الوقت نفسه، رفع البنك المركزى ودائعه لدى البنوك الخارجية إلى 5.576 مليار دولار مقابل 2.84 مليار دولار

UA-123560981-5