بروتوكول تعاون بين “اتحاد الغرف” و”بنك مصر” لتطوير التجارة الداخلية

وقع أحمد الوكيل رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية بروتوكول تعاون مع محمد الأتربي رئيس بنك مصر لإطلاق مجموعة من المبادرات المشتركة، والهادفة للوصول إلى منظومة اقتصادية حديثة أكثر تنافسية قائمة على القيمة المضافة.

وقال أحمد الوكيل، على هامش التوقيع، إن البروتوكول يتيح تحديث وتنمية التجارة الداخلية، وتطوير أنظمتها وزيادة تنافسية الشركات المصرية من أعضاء الاتحاد العام والعاملة في القطاع التجاري والصناعي والخدمي على اختلاف أحجامها وتوزيعها الجغرافي، بجميع محافظات مصر وخاصة الشركات الصغيرة والمتوسطة، منها في إطار إستراتيجية الاتحاد لزيادة صادرات الشركات المصرية، من أعضاءه.

وأضاف أنه سيتم التوفير اللازم لأعضاء الاتحاد الراغبين في الحصول على تمويل من البنك، وفقا للضوابط والشروط المطبقة من البنك.

وأوضح الوكيل نسعى إلى مساندة المشروعات الابتكارية للشركات الناشئة والشركات صاحبة القيمة المضافة، من أعضاء الاتحاد العام والعاملة في مجالات التجارة، والصناعة، والخدمات بصورة عامة، و في مجال تكنولوجيا المعلومات بصورة خاصة.

وأوضح أنه من خلال البروتوكول ، سيتم التوعية ،بأهمية الشمول المالي والمدفوعات الرقمية للشركات الرقمية من أعضاء الإتحاد و العاملة في المجال التجاري، والصناعي والخدمي، على إختلاف أحجامها وتوزيعها الجغرافي بجميع محافظات مصر.
كما سيتم تأهيل الكوادر البشرية اللازمة لإدارة الشركات المصرية من منتسبي الاتحاد العام، وخاصة من الشباب للتعامل مع المستجدات والتحديات الخاصة، بالشمول المالي والمدفوعات الرقمية.

ولفت الوكيل إلى أنه وفقا للبروتوكول سيتم ميكنة الشركات متناهية الصغر من أعضاء الإتحاد العام، والتي تعمل في مجال البيع بالتجزئة، عن طريق منح قروض متناهية الصغر من بنك مصر ، لتلك الشركات لإتمام عملية الميكنة عن طريق شراء أجهزة حاسبات وملحقات تشغيل جديدة ونظم تشغيل و برمجيات مناسبة للنشاط من الشركات المعتمدة من الشعبة العامة للإقتصاد الرقمي و التكنولوجيا.