تمويلي تفاوض 4 بنوك للحصول على تمويلات بقيمة 400 مليون جنيه

أطلقت شركة تمويلي للمشروعات متناهية الصغر استراتيجيتها التوسعية الجديدة التي تعتزم تنفيذها خلال العام الجاري 2019 .

تتضمن هذه الاستراتيجية التوسع على عدة محاور ، منها زيادة عدد الفروع ، ونمو حجم المحفظة ، وطرح منتجات مالية جديدة ، وتوقيع عدد من اتفاقيات التعاون مع البنوك ومؤسسات اخرى .

وقال عمرو ابو العزم رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب للشركة ان هذه الاستراتيجية تنطلق من النجاحات التي حققتها الشركة في الشهور القليلة الماضية ، منذ بدء نشاطها قبل سبعة اشهر .

اضاف ، ان هذه النجاحات تتمثل في النمو السريع لحجم محفظة التمويل خلال هذه الفترة القصيرة نسبياً ، حيث يبلغ رصيد المحفظة حاليا 170 مليون جنيه ، موزعة على 13 الف عميل.

اوضح ان شبكة الفروع القائمة تضم 20 فرعاً تغطي 8 محافظات ، وموزعة بواقع فرعين بمحافظة بني سويف وفرعين بالأقصر وثلاثة فروع بالمنيا واربعة فروع بسوهاج وثلاثة بالشرقية واربعة بمحافظة قنا و فرع واحد بكل من اسوان و الاسكندرية.

اضاف ابو العزم ان الشركة تستهدف الوصول بشبكة الفروع الى 38 فرعاً بنهاية عام 2019 ، تغطي 11 محافظة ، كما تستهدف الوصول بعدد عملاء الشركة الى 40 ألف عميل ، ومحفظة تمويل في حدود 700 مليون جنيه.

اشار الى ان خريطة التمويل تتوزع بواقع 70 % للمشروعات التجارية ، و30 % لتمويل مشاريع متنوعة اخرى .

من جانبه اوضح احمد خورشيد الرئيس التنفيذي للشركة ، ان الشركة وقعت اتفاقيات تمويل مع 6 بنوك ، هي المصرى لتنمية الصادرات والعقاري المصرى العربي والاهلي المصري والتنمية الصناعية والتعمير والاسكان وقناة السويس ، بإجمالي خطوط تمويل متاحة قدرها 700 مليون جنيه .

اضاف ، أنه يجرى التفاوض حالياً مع اربعة بنوك اخرى للحصول على خطوط تمويل اضافية بمبلغ 400 مليون جنيه .

اكد خورشيد ان النمو السريع الذي احرزته تمويلي في الشهور الاولى من انطلاق اعمالها انعكس على حجم ومعدلات التوظيف بالشركة ، حيث يبلغ عدد العاملين حالياً 400 موظف ، ومن المنتظر ان يتضاعف هذا العدد بنهاية العام الجاري .

اوضح ان الشركة استفادت من النمو الكبير الذي تشهده صناعة التمويل متناهي الصغر في السوق المصرية في المرحلة الراهنة ، وكذلك الدعم التكنولوجي الذي يتمتع به قطاع الخدمات المالية.

توقع خورشيد ان تحقق هذه الصناعة نمواً سنوياً يتجاوز 15% ، نظراً لتعطش السوق لهذا النوع من التمويل ، وكذلك بفضل الدعم والمساندة الحكومية المستمرة للقطاع ، باعتباره مولداً لفرص العمل وداعماً لقضية التشغيل ومكافحة البطالة .

اشار الى ان استراتيجية عمل الشركة وتوسعاتها المستقبلية تأتي بالتزامن مع نمو الشمول المالي ، ودعم خطة دمج الاقتصاد الغير الرسمي في الاقتصاد الرسمي ، لتحقيق الاهداف الاجتماعية والاقتصادية ، عبر زيادة فرص العمل وتمكين الشرائح الاجتماعية ذات الدخل المنخفض من الحصول على دخول اعلى تتصف بالاستدامة والنمو .

يذكر أن شركة تمويلي للمشروعات متناهية الصغر تأسست برأس مال مصدر بقيمة 50 مليون جنيه ورأس مال مصرح بقيمة 500 مليون جنيه، ويتوزع هيكل ملكيتها على تحالف مكون من ثلاث شركات هم شركة إن آي كابيتال القابضة للاستثمار، وأيادي للاستثمار والتنمية، وشركة البريد للاستثمار.