المركزى يمد العمل بمبادرة الديون المتعثرة حتى يونيو 2019

قرر البنك المركزى المصرى مد المبادرة الخاصة بتسوية مديونيات العملاء غير المنتظمين فى السداد حتى نهاية يونيو 2019 ، بدلا من ديسمبر 2018 ، وهو الموعد الذى كان محددا من قبل لانتهاء العمل بتك المبادرة.

وتشمل المبادرة تسوية مديونيات الأفراد الطبيعيين و الأشخاص الاعتبارية الذين تبلغ مديونياتهم اقل من 10 مليون جنيه ، والمتعثرين فى السداد حتى نهاية ديسمبر 2017.

ويستفيد من هذه المبادرة أكثر من 3500 شركة و337 ألفاً من الأفراد ، فى بنوك الأهلى المصرى، مصر، القاهرة، المصرى لتنمية الصادرات، العقارى المصرى العربى، الزراعى المصرى، والمصرف المتحد، وبنك التنمية الصناعية.

وتقوم البنوك المشاركة فى المبادرة بإعفاء العملاء المتعثرين من كامل الفوائد المتراكمة وغير المسددة والتي تبلغ 16.8 مليار جنيه ، وذلك في حالة التزامهم بسداد 100 % من رصيد الدين في نهاية ديسمبر 2017 نقداً.

ويبلغ إجمالي الفوائد المتراكمة غير المسددة من قبل العملاء المخاطبين بهذه المبادرة 16.8 مليار جنيه ، منها 12 مليارًا للشركات المتعثرة بأرصدة أقل من 10 ملايين جنيه ، و 4.8 مليار جنيه بالنسبة للعملاء من الأفراد.

ووفقا للمركزي ، فإن هذه المبادرة تأتي من منطلق مسئولية البنك والبنوك العاملة في السوق المحلية، لتدعيم التنمية الاقتصادية ،ورغبة منها في حل مشاكل الديون المتعثرة ، وتخفيف العبء عن صغار العملاء الجادين فى السداد وإعادتهم لدائرة النشاط الاقتصادي.

أضاف المركزي أن المبادرة تتضمن التنازل من البنوك والعملاء عن جميع القضايا المتداولة والمتبادلة بينهم في المحاكم وإبراء ذمة المقترض إبراءً نهائياً من البنك وفقاً للقانون، وتحرير كل الضمانات المقدمة من العملاء ضماناً لتلك المديونية، وحذف المقترض من القائمة السلبية لدى البنك المركزي وكذلك لدى الشركة المصرية للاستعلام الائتماني ( I- Score) وعدم سريان حظر التعامل عليه فيما يخص هذه المديونية مع الإقرار عنه كعميل مبادرة لمدة ثلاث سنوات من تاريخ السداد، تسري هذه المبادرة حتي 31/12/2018