تركيا تفرض قيودا جديدة على تحويل الليرة إلى النقد الأجنبي بالنسبة للأفراد

إجراء التسوية على التحويلات التى تزيد عن 100 ألف دولار في اليوم التالي

نقلت العربية عن رويترز أن السلطات التركية فرضت تأخيرا ليوم واحد على تحويل الليرة إلى العملات الأجنبية.

وقالت أن القرار يتعلق بالمبالغ التي تفوق 100 ألف دولار بالنسبة للأفراد.

وذكرت رويترز، أن وكالة الرقابة على القطاع المصرفي في تركيا أصدرت تعميما بإجراء التسوية في اليوم التالي.

وتأتي القيود على شراء النقد الأجنبي وسط تزايد الضغوط على الليرة، وعجز ميزان المدفوعات وتزايد مخاطر الركود.

وكان مصدران قد ذكرا أن تركيا تخلت عن تحويل 40 مليار ليرة (6.6 مليار دولار) من احتياطي المركزي إلى الخزانة.

وقال أحد المصدرين لرويترز “الخطة ألغيت في الوقت الحالي”. وطلب المصدران عدم الكشف عن هويتهما.

وشعر خبراء اقتصاديون بقلق بشأن الخطة غير التقليدية لتحقيق استقرار الليرة التركية.

وبموجب القانون يجنب البنك المركزي “احتياطيات قانونية” من أرباحه لاستخدامها في ظروف استثنائية، وهي منفصلة عن احتياطياته من النقد الأجنبي التي تضاءلت في الأشهر القليلة الماضية.

ووفقا لبيانات الميزانية العمومية للبنك المركزي بلغت الاحتياطيات القانونية 27.6 مليار ليرة في نهاية 2018. وفي يناير حول البنك المركزي نحو 37 مليار ليرة من أرباحه إلى الخزانة قبل ثلاثة أشهر من الموعد المقرر.

UA-123560981-5