والي: ” ناصر الأجتماعى “ينتظر موافقة المركزي لإطلاق “بطاقة ميزة “

ناقش مجلس إدارة بنك ناصر الاجتماعي، الاتفاق الموقع مع شركة بنوك مصر لإنهاء إجراءات الحصول على موافقة البنك المركزي المصري باشتراك البنك في منظومة بطاقات الدفع الوطنية “بطاقة ميزة”.

كان مجلس إدارة البنك انعقد برئاسة وزير التضامن الاجتماعي، غادة والي، لعرض مؤشرات ميزانية البنك عن الربع الثالث من العام المالي 2018 /2019.

وأعلنت والي ارتفاع إجمالي ميزانية البنك إلى 18.3 مليار جنيه في حين بلغ إجمالي الميزانية عن العام المالي السابق، 15.9مليار جنيه.

وأضافت والي في بيان للوزارة، أن المؤشرات المالية لأداء أعمال البنك اظهرت نمواً ملحوظاً فى جميع قطاعات الأعمال خلال الربع الثالث من عام 2019، حيث تشير المؤشرات إلى ارتفاع أرباح البنك إلى 947 مليون جنيه، في مقابل 749مليون جنيه للفترة المماثلة من العام السابق بزيادة نسبتها 26 بالمائة.

وأوضحت، أن المنصرف في مجالات نشاط التكافل الاجتماعي للبنك بلغ 962 مليون جنيه وذلك لدعم ومساعدة الفئات الأولى بالرعاية.

وأشارت إلى  أن تلك المبالغ توزعت بواقع 59.7مليون جنيه كمنح إعانات ومساعدات نقدية وعينية للأسر الاكثر احتياجا، و386.1 مليون جنيه قروض حسنة لمحدودي الدخل بدون عائد وبشروط ميسرة.

وأضافت أنه تم تمويل مشروعات تمليك وسائل الإنتاج بقيمة 1.5 مليون جنيه هذا بالإضافة الي الموافقة علي دعـــــــــم وحــــدات عمليــات الأذن والأنـــف والحــنجـرة بمستشفيات جامعــــة القــــــــاهرة بجهاز ميكروسكوب جراحي بنحو مليوني جنيه.

وأشارت الوزيرة، إلى مناقشة المستجد من اجراءات تأسيس شركة صندوق استثمار خيري “عطاء” لدعم ذوي الإعاقة.

وفي ذات السياق أكد النائب الاول لرئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب، أن البنك حقق عائد على التمويلات بمليار و951 مليون جنيه، مقابل مليار و410ملايين جنيه للفترة المماثلة من العام السابق.

وأضاف شريف فاروق، أن إجمالي ودائع العملاء سجل 6.3 مليار جنيه، مقابل 5 مليارات و266 مليون جنيه بنهاية يونيو 2018، وذلك نتيجة طرح اوعية ادخارية جديدة لآجال واسعار متنوعة ادت لجذب مزيد من ودائع العملاء.

وأشار فاروق، إلى منح تمويلات استثمارية وتحسين الدخل لأصحاب المشروعات الصغيرة الجديدة بمبلغ 3.2 مليار جنيه لعدد 69516مستفيد، وتمويل عمليات شراء وسائل النقل والانتقال المختلفة بمبلغ 195مليون جنيه.