المالية تعتزم إصدار أدوات دين لسداد شهادات قناة السويس

المركزى يبدأ صرف قيمة الشهادات للبنوك المصدرة تمهيداً لإتاحتها للعملاء

قال مسئول حكومى، إن وزارة المالية ستصدر أدوات دين لسداد شهادات قناة السويس التى يحل أجلها يوم الخميس المقبل.

وأضاف ، أن الوزارة ستصدر أذون وسندات حزانة بقيمة 64 مليار جنيه تعادل قيمة الشهادات التى طرحت قبل 5 سنوات لتمويل زيادة قدرة النقل عبر القناة وإنشاء عدد من الأنفاق تحتها، ومن المنتظر صرف قيمة الشهادات لحامليها يوم الخميس المقبل.

ووفقاً للمصادر ستحصل البنوك على قيمة الشهادات من حساب الخزانة الموحد للبنك المركزى، بينما ستقوم الوزارة بإصدار أدوات دين بنفس القيمة لعدم تأثر مواردها المالية.

وقالت مصادر بنكية، إن البنك المركزى بدأ بالفعل فى سداد حصص من قيمة حصيلة الشهادات منذ أيام تحت حساب شهادة قناة السويس، لبنوك الأهلى ومصر والقاهرة وقناة السويس، على أن يكتمل إيداع كامل قيمة الشهادات بعد غد الأربعاء، حتى تكون البنوك مستعدة لردها فى حسابات العملاء فى موعدها يوم الخميس.

ومن جانبه، قال حسين الرفاعى رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس، إن حصة البنك من قيمة اكتتابات العملاء فى شهادة قناة السويس تبلغ 2.1 مليار جنيه والبنك مستعد لسدادها، بالإضافة إلى الفائدة المستحقة على الربع الأخير.

وأضاف الرفاعى، أن البنك لديه شهادة حصاد الادخارية التى تحاكى شهادة قناة السويس وتمنح عائداً شهرياً %13 وربع سنوى %13.25 لأجل 3 أعوام، موضحاً أن البنوك تسعى للحفاظ على السيولة داخل القطاع الرسمى لدعم الاقتصاد.

وأصدرت بنوك الأهلى ومصر والقاهرة وقناة السويس بياناً مشتركاً لعملاء الشهادات قالت فيه إنها «تتيح باقة متنوعة من الاوعية الادخارية المميزة، حرصاً منها على خدمة جميع شرائح العملاء، وسعياً لتحقيق أقصى استفادة لهؤلاء لعملاء، وللإبقاء عليهم داخل منظومة القطاع المصرفى وكذا جذب المزيد من العملاء المرتقبين.

ويحل أجل الشهادات الأسبوع الحالى، بعد أيام من إقدام البنك المركزى على خفض الفائدة الأساسية %1.5، واقدمت البنوك الأربعة على خفض الفائدة لديها بين 1 و%1.5.

وأضافت البنوك: «يمكن للعملاء سحب العائد عن طريق ماكينات الصراف الآلى باستخدام بطاقات الخصم المباشر»، ويبلغ عدد عملاء شهادات قناة السويس 1.1 مليون عميل .