إدارة “الأتحاد الوطني” تدعو المساهمين لبحث الشطب من البورصة

دعا مجلس إدارة بنك “الاتحاد الوطني مصر”، مساهمي البنك لحضور الجمعية العامة غير العادية؛ للنظر في الشطب الاختياري لقيد أسهم البنك من البورصة.

وستنظر العمومية في شراء أسهم مساهمي الأقلية بالقيمة العادلة المحددة في تقرير المستشار المالي المستقل.

كما تناقش تعديل المادة 8 من النظام الأساسي للبنك لتغيير اسم المساهم الرئيسي.

وكشف المجلس عن موافقة البنك المركزي المصري على استحواذ أبوظبي التجاري الإمارات على حصة الاتحاد الوطني الإمارات في رأسمال “الاتحاد الوطني مصر”.

وفي نهاية يوليو الماضي، وافق مجلس إدارة البنك على الشطب الاختياري لقيد أسهم البنك في البورصة.

وصدق المجلس على قبول استقالة محمد مصطفى عبد العاطي عضو مجلس الإدارة التنفيذي ممثلا عن بنك الاتحاد الوطني – الإمارات من مجلس إدارة البنك.

وتراجعت أرباح بنك “الاتحاد الوطني مصر” بنسبة 29% خلال 2018، لتصل إلى 270.1 مليون جنيه، مقارنة بصافي أرباح 380 مليون جنيه خلال العام الأسبق 2017، مع الأخذ في الاعتبار حقوق الأقلية من المساهمين.

فيما ارتفعت إيرادات البنك خلال العام الماضي لتصل 3.69 مليار جنيه، مقابل 2.7 مليار جنيه خلال العام السابق له.

وأرجع البنك تراجع الأرباح إلى زيادة مصروفات البنك من الفوائد خلال 2018 لتصل 2.73 مليار جنيه بنهاية ديسمبر، مقابل 1.87 مليار جنيه خلال نفس الفترة من عام 2017.

وارتفع إجمالي ودائع البنك خلال 2018 لتصل 27.48 مليار جنيه، مقابل 24.54 مليار جنيه في 2017، وزاردت إجمالي القروض الممنوحة خلال 2018 لتبلغ 13.63 مليار جنيه في 2018، مقابل 10.17 مليار جنيه خلال العام الأسبق.