برايم القابضة تتوقع خفض المركزى للفائدة بنحو 1% الخميس المقبل

توقعت مجموعة برايم القابضة خفض البنك المركزى  أسعار الفائدة 1% جديدة خلال اجتماع لجنة السياسات النقدية المقرر له الخميس المقبل.

وأرجعت منى بدير محلل اول أقتصاد كلى بالمجموعة  في تقرير لها  توقعها بخفض الفائدة إلى الانكماش النادر في متوسط أسعار سلة الغذاء السنوية الذي يدفع قراءة التضخم في أكتوبر لتسجيل انخفاض قياسي.

وقالت إن البيئة العالمية داعمة لمزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة لكنها توقعت أن يكون خفض الفائدة المرجح هذا الأسبوع هو الأخير لهذا العام؛ حيث سيؤدي إلى رفع إجمالي التخفيضات في أسعار الفائدة إلى 650 نقطة أساس، وهو ما يجعل أسعار الفائدة تقترب بذلك من معدلاتها قبل التعويم.

وأضافت أن من المرجح أن يختار البنك المركزي التوقف عن خفض الفائدة مؤقتا من أجل تقييم ومراقبة تأثير التخفيضات المتتالية في أسعار الفائدة على مسار التضخم والطلب المحلي وتدفقات رأس المال في سوق الدين المحلية خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وأشارت  بدير إلى أن التضخم السنوي الرئيسي سجل رقما قياسيا بلغ 3.1% في أكتوبر مقابل 4.8% في سبتمبر، بينما سجلت سلة الغذاء السنوية انخفاضًا غير مسبوق في متوسط ​​الأسعار بنسبة سالب 4.8٪، مدفوعة بتأثير سنة أساس كبير على خلفية صدمة أسعار الخضروات و الفاكهة في العام الماضي.

وأوضحت أن سلة التعليم ساهمت بشكل كبير في ارتفاع التضخم في المنطقة الحضرية على أساسي شهري بنسبة 1% خلال أكتوبر مقارنة بمستوى ثابت تقريبًا سجل في الشهر الماضي.