سيتى بنك -مصر يبحث تقديم خطةلـ”المركزى” للألتزام بنسبة 20% لتمويل sme’s

 

قال محمد عبد القادر الرئيس التنفيذى لسيتى بنك فى مصر ان البنك لم يحقق نسبة الـ20% التى اقر البنك المركزى توجيهها للمشروعات الصغيرة والمتوسطة من إجمالى الأئتمان

واكد عبد القادر  على إن مصرفه ملتزم بتحقيق هذة النسبة ويبحث حاليا تقديم خطة للبنك المركزى تستهدف تحقيقها فى توقيت محدد

ولفت إلى أن هناك بعض التحديات التى واجهت سيتى بنك فى تحقيق هذه النسبة ، خاصة أن كل بنك لديه نموذج عمل محدد .

وأوضح أن البنك ليس لديه نيه للدخول فى نشاط  التجزئة المصرفية مرة أخرى، بعدما قام ببيع محافظ التجزئة المصرفية للبنك التجارى الدولى خلال عام ٢٠١٥.

وأضاف أن التخارج من أنشطة التجزئة المصرفية فى مصر لم يكن له علاقة بالسوق المصرية ولكنها كانت سياسة المجموعة على مستوى العالم ، حيث تحتاج البنك من 19 بنكا منها اليابان على سبيل المثال.

سيتى بنك أحد أكبر المصارف فى العالم ، تأسس عام 1812 ، وهو الذراع المصرفية لمجموعة سيتى غروب ، ويعمل فى أكثر من 100 بلد حول العالم.

وقع سيتى بنك «مصر» التابع لمجموعة سيتى المصرفية العالمية، اتفاقية لبيع أنشطة خدمات التجزئة المصرفية وخدمات البطاقات فى مصر إلى البنك التجارى الدولى «مصر» فى 2015

وجاءت عملية البيع ضمن استراتيجية لتسريع عملية إعادة هيكلة أنشطة سيتى بنك العالمية فى مجال خدمات الأفراد ، والتركيز على 24 سوقاً لخدمات الأفراد تمتلك فيها المجموعة وفورات الحجم وإمكانيات واسعة للنمو حول العالم.

وتتواجد المجموعة فى مصر منذ عام 1975 ، حيث تعتبر من أقدم المصارف تواجدا وعمل به العشرات من الكوادر المصرفية .