محى الدين:2.6% النمو الأقتصادى العربى المتوقع خلال العام المقبل

قال محمود محى الدين النائب الاول لرئيس البنك الدولى ، إن هناك تحديات عديدة يواجهها النمو الاقتصادي في الوطن العربي ،وهو ما تسبب في وصول المعدلات إلى 1.2% خلال عام 2018، مشيرا إلى أنه لن يتجاوز 0.6% خلال العام الجاري وفق بيانات البنك الدولي وعدة مؤسسات .

وأضاف محى الدين في كلمته بالمؤتمر السنوي لإتحاد المصارف العربية، أن النمو الذي يشهده قطاع البترول، ومشروعات البنية التحتية التي يجري تنفيذها سيعملان على رفع النمو الاقتصادي العربي خلال العام المقبل إلى نحو 2.6%، وإلى 2.9% خلال عام 2021.

وتابع أن النمو الحالي لا يلبي تطلعات المواطنين نظرا للزيادة السكانية المستمرة، مما يستوجب الاستثمار في رأس المال البشري والبنية التحتية، لرفع مستوى المعيشة وجذب الاستثمارات.

وأوضح محيي الدين أن الدول العربية تعاني من أزمة غياب العدالة في توزيع الدخول، وذلك مقارنة بمختلف مناطق العالم، مشيرا إلى أن ذلك يستوجب تحركا سريعا من قبل الحكومات.