بنك القاهرة يقود تحالف مصرفى لتمويل إنشاء مصنع لإنتاج أخشاب الـ MDF بقيمة 150 مليون يورو

يقود بنك القاهرة  تحالف مصرفى لتمويل إنشاء مصنع لإنتاج أخشاب الـMDF بقيمة تمويلية 150 مليون يورو .

وقال البنك فى بيان اليوم أن  التمويل يستهدف أنتاج أخشاب MDF من قش الأرز  بسعة إنتاجية قدرها 205 الف طن سنويا بمدينة إدكو بمحافظة البحيرة شركة “WOTECH”

وأضاف البنك أن التمويل جزء من التكلفة الإستثمارية الخاصة بإنشاء المصنع كأحد المشروعات الجديدة التابعة للشركة القابضة للبتروكيماويات – بسعة إنتاجية سنوية تصل إلى 205 ألف طن و ذلك بمدينة إدكو و بقيمة إستثمارية كلية تصل إلى 215 مليون يورو و الذى يعد باكورة المشروعات الصناعية التى تجنى ثمار سياسات الإصلاح الاقتصادى التى تمت خلال الفترة الماضية و الإستثمارات الملحوظة فى البنية التحتية خلال الفترة الماضية كجزء من متطلبات الإستثمار اللازم توافرها  و هو الأمر الذى أثر بالإيجاب على المناخ الإستثمارى و تشجيع المستثمرين على البدء فى ضخ إستثمارات جديدة ذات أهداف تنموية فى المقام الأول.

ونجح البنك فى إقتناص دور المروج ووكيل التمويل و المرتب الرئيسى و ضامن التغطية للقرض المشترك المزمع منحه فى ظل منافسة مع تحالفات Consortiums ضمت مؤسسات و بنوك محلية و أجنبية تقدمت لتمويل المشروع فى ضوء قيام البنك بتقديم شروط تمويلية تنافسية بعد مناقشات إستهدفت الإلمام بالتفاصيل الفنية للمشروع لإمكان تقديم العرض بما يتسق معها و ذلك كأحد توجهات البنك نحو تمويل المشروعات ذات الأهداف التنموية للإقتصاد و المجتمع. علما بأن التحالف الفائز بالعرض التمويلى قد ضم بنكى  الأهلى و مصر كمرتبين رئيسيين أوليين إضافة إلى قيام البنك الأهلى بدور المنسق العام و وكيل الضمان و قيام بنك مصر بدور البنك الفنى .

وقال  عمرو الشافعى نائب رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة  أن تمويل المشروع يأتى فى ضوء توجهات بنك القاهرة نحو الإسهام فى دفع عجلة التنمية الإقتصادية و ذلك كدور وطنى يجب على البنوك القيام به لتشجيع المشروعات التى تهدف إلى إنتاج المنتجات ذات القيمة المضافة فى أطر التغيرات الجديدة التى يشهدها مناخ الإستثمار فى مصر.

و يعد المشروع أول مشروع لإنتاج أخشاب ال MDF بإستخدام قش الأرز فى الشرق الأوسط بتكنولوجيا ألمانية و الذى يستهدف إنتاج ذلك النوع من الأخشاب بإستخدام قش الأرز و الذى يعد أحد مخلفات زراعة الأرز التى إعتاد المزارعين على القيام بحرقها فى الماضى ، الأمر الذى كان يعد من أحد أهم أسباب ملوثات البيئة من قبل ، و ذلك يكون المشروع إضافة إلى كونه مشروع إقتصادى تنموى فإنه أيضا ذو جانب بيئى إيجابى حيث سيسهم فى تحويل إحدى المشكلات البيئية المزمنة فى مصر إلى منتج ذو قيمة مضافة   تطمح الدولة خلال الفترة المقبلة إلى تطبيقه فى مشروعات مثيلة. فضلا عن إستهداف المشروع لتوفير فرص عمل مباشرة و غير مباشرة تصل إلى 2000 فرصة عمل و إستهداف الشركة إلى تصدير حوالى 50% من الإنتاج المستهدف  مما سيساهم فى توفير جزء من تدفقات العملة الأجنبية للدولة.

و بهذا يكون التمويل المزمع منحه لأول مصنع لإنتاج هذا النوع من الأخشاب بإستخدام قش الأرز فى الشرق الأوسط نتاجا لتلاقى الخبرات المالية من جانب البنوك و الخبرات الفنية التى تمتلكها الشركة القابضة للبتروكيماويات و المناقشات التى بدأت بقيادة بنك القاهرة مع الشركة القابضة للبتروكيماويات فى المراحل الأولى للمشروع  بغرض الوصول إلى عرض تمويلى و تقنى لمشروع سيكون فخرا للصناعة الوطنية لمصر بين دول الشرق الأوسط كأول مشروع من ذلك النوع .