المركزى يوافق على تغيير أسم بنك مصر إيران إلى “ميد بنك”

وافق البنك المركزي  على تغيير اسم بنك مصر إيران للتنمية ليكون ميد بنك MID Bank، لرغبة المصرف في عدم ربط اسمه بدولة إيران.

وقالت مصادر أن البنك بدأ فعليا في تغيير الأكواد الخاصة به في البورصة المصرية والجهات الرسمية المعنية، كما يعمل في الوقت الحالي على وضع وصياغة الرؤية والأهداف والخطة الاستراتيجية الجديدة تمهيدا للبدء في تنفيذها في النصف الأول من عام 2020، على أن يتم إطلاق العلامة التجارية الجديدة بشكل رسمي خلال النصف الثاني من العام.

وأكدت المصادر أن ميد بنك ينوي تدشين العلامة التجارية الجديدة وتغيير شكل الفروع بعد الانتهاء من إعادة الهيكلة الإدارية، حيث من المحتمل استحداث إدارات أو قطاعات جديدة، إلى جانب تدشين مجموعة من الخدمات والمنتجات التي تساعد على انطلاقة البنك وتغيير الصورة الذهنية لدى العملاء.

وتابعت: “كما سيحدث النظام الأساسي Core Banking System بما يتماشى مع خططه المستقبلية التوسعية”.

 

وأضافت المصادر، إنه يتم التعاون حاليا مع عدد من مكاتب الاستشارات المحلية والدولية لصياغة استراتيجية العلامة التجارية الجديدة، إلى جانب مكتب دولي لاختيار شركة التكنولوجيا التي ستتولى تحيث النظام الأساسي لميد بنك.

 

ويضم هيكل مساهمين ميد بنك كل من: بنك الاستثمار القومي بحصة 29.93%، شركة مصر للتأمين 16.06%، ومصر لتأمينات الحياة 13.87%، والشركة الإيرانية للاستثمار الأجنبي 40.14%.

UA-123560981-5