المشاط تبحث فرص الشراكة في عدد من المشروعات التنموية مع البنك الكوري للاستيراد

التقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، وفداً رفيع المستوى من البنك الكوري للاستيراد والتصدير التابع لوزارة الاستراتيجية والمالية الكورية برئاسة هوان جون يانج المدير التنفيذي، فى ختام زيارتهم لمصر لبحث مجالات التعاون خلال المرحلة المقبلة.

وناقش الجانبان، تعميق التعاون بين مصر والبنك الكوري فى المشروعات التى تمثل أولوية لبرنامج الحكومة المصرية الذى وافق عليه مجلس النواب وعرضه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء.

وأكدت الدكتورة رانيا المشاط، حرص الحكومة المصرية على تعميق التعاون مع كوريا الجنوبية، فى اطار تبادل الخبرات وإقامة المشروعات التنموية التي تساهم فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة بمصر.

وأبدى هوان جون يانج، رئيس الوفد الكوري، حرص البنك كمؤسسة تمويلية كبرى على تقديم الدعم اللازم وتبادل الخبرات بين البلدين، مؤكداً على حرص دولة كوريا الجنوبية على زيادة الشراكة مع مصر فى عدد من المشروعات التنموية التى تخدم أهداف التنمية.

وأطلع الوفد، المشاط، على نتائج اجتماعاته مع الوزارات المصرية المعنية بالتعاون المصري الكوري على مدار 4 أيام خلال الفترة من 27 إلى 30 يناير الجارى، وبحث المشروعات الجديدة خلال المرحلة المقبلة، حيث يعد البنك الكوري للاستيراد والتصدير Korean Exim Bank أكبر مؤسسة كورية تساهم فى التمويلات الذكية للمشروعات التنموية.

وتبلغ قيمة محفظة التعاون الجارية بين مصر وكوريا الجنوبية نحو 458 مليون دولار، أبرزها مشروعات تطوير نظم اشارات سكة حديد نجع حمادي الأقصر بطول 118 كم، بقيمة 115 مليون دولار لتشغيل الخط بنظام اليكتروني بدلاً من النظام اليدوي مما يقلل الحوادث الناجمة عن التحكم اليدوي لاشارات السكك الحديدية، ومشروع توريد وتصنيع 32 عربة قطار لتشغيل المرحلتين الثالثة والرابعة للخط الثالث لمترو أنفاق القاهرة بقيمة 243 مليون يورو.