باى سكاى ترفع حصتها السوقية 10% بمجال الدفع الألكترونى فى مصر

 

رفعت شركة باى سكاى حصتها السوقية على مستوى خدمات الدفع الألكترونى فى مصر إلى 10% خلال العام الماضى

وقال وليد صادق، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة باي سكاي، أن مصر مازالت امامها فرصة كبيرة التطور في خدمات الدفع الالكتروني حيث تصل النسبة لنحو 2%فقط من إجمالي مدفوعات التجزئة .

وأشار خلال كلمة فى مؤتمر الشمول المالى الذى نظمة البنك الاهلى المصرى ومصر لتأمينات الحياة  أنه رغم تأخر مصر في اقتحام مجال التكنولوجيا المالية والخدمات الإلكترونية، إلا أن الفترة الحالية تشهد خطوات ضخمة بداية من حيث انتهى الآخرون فيما يتعلق بهذه المجالات .

أضاف أن المدفوعات هي القلب النابض للاقتصاد وميكنتها وتسهيل الوصول إليها يسهم بشكل كبير في نمو الاقتصاد والتطور ، لافتا إلى أن المؤسسات المالية الكبرى لها دور كبير في ذلك من خلال التعاون مع الشركات الناشئة واحتضان الحلول التي تقدمها .

وأشاد بالخطوات التي يقوم بها البنك المركزي في هذا الإطار على مستوى التشريعات وتدشين مختبر التكنولوجيا المالية.

وكانت مصر لتأمينات الحياة قد أطلقت العام الماضى شهادة أمان المصريين بالتعاون مع بنوك الأهلى ومصر والقاهرة والزراعى المصرى فى إطار سياسة الشمول المالى، وهى شهادة أمان المصريين، هي شهادة ادخار بنكية، تبدأ من 500 جنيه ومضاعفاتها حتى 2500 جنيه بحد أقصى للشخص الواحد، تدفع مرة واحدة، وتعطي شهادة أمان لصاحبها فائدة سنوية ثابتة 16%، تصرف في نهاية مدة الشهادة، بعد خصم الأقساط التأمينية التي تسدد شهريا، لصالح شركة مصر لتأمينات الحياة، بقيمة تتراوح بين 4 و20 جنيها شهريا، بحسب قيمة كل شهادة.

UA-123560981-5