التجارى وفا بنك أيجيبت يطلق مبادرة لتشجيع الأقتصاد الأخضر

أطلق “التجارى وفا بنك إيجيبت” مبادرة للحد من استهلاك الأكياس البلاستيكية، بالتعاون مع مؤسسة “Verynile” لنشر ثقافة الاعتماد على الكياس القطنية صديقة البيئة.

قالت سارة إبراهيم مدير قطاع التسويق والعلاقات المؤسسية بـ«التجارى وفا بنك»، إن البنك يقوم بدور جديد فى مجال المسئولية الاجتماعية، من خلال المشاركة فى تلك المبادرة وتشجيع الاقتصاد الأخضر.

وأضافت خلال كلمتها بمؤتمر الحد من استهلاك الأكياس البلاستيكية، الذى عقد أمس الثلاثاء، أن المبادرة تعمل على طباﻋﺔ 4.5 ألف ﻛﯾس ﻣن اﻟﻘطن ﻟﺣظر اﺳﺗﺧدام اﻟﺑﻼﺳﺗﯾك بمنطقة اﻟزﻣﺎﻟك ﻛﺑداﯾﺔ وﻣن ﺛم اﻟﺗوﺳﻊ ﻓﻰ ﺗطﺑﯾﻖ اﻟﻣﺑﺎدرة ﻋﻠﻰ ﻧطﺎق أﻛﺑر.

وتابعت: « تطمح المبادرة إلى ﺗﻘديم ﻣﺗﺎﺟر وﻣﺣﻼت ﺟزﯾرة اﻟزﻣﺎﻟك، ﺑداﺋل ﻟﻸﻛﯾﺎس اﻟﺑﻼﺳﺗﯾﻛﯾﺔ ذات الاﺳﺗﺧدام اﻟواﺣد كاﻷﻛﯾﺎس اﻟورﻗﯾﺔ واﻟﻘطﻧﯾﺔ واﻟﺣﻘﺎﺋب اﻟﻘﺎﺑﻠﺔ ﻟﻠﺗﺣﻠل اﻟﺣﯾوى واﻷﻛﯾﺎس اﻟﻘﺎﺑﻠﺔ ﻹﻋﺎدة الاﺳﺗﺧدام».

ويستهدف البنك، التوسع فى المشاركة فى هذا الاتجاه، وتطبيق تلك الآليات على نطاق أوسع، ولفتت إلى أن استراتيجية «التجارى وفا بنك إيجيبت» فى مجال المسئولية المجتمعية تقوم على 5 محاور أساسية، تتوافق مع اتجاه الدولة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وتتلخص تلك المحاور فى التمكين الاقتصادى للشباب والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتمكين الأشخاص ذوى القدرات الخاصة، وتمكين الشباب والمرأة، والشمول المالى، ودعم وتطوير الاقتصاد المستدام، فضلاً عن ريادة الأعمال وتطوير الابتكار.

وقالت ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، خلال كلمتها بالمؤتمر، إن أكياس البلاستيك تعد جزءاً رئيسياً من المخلفات، وهذه المبادرة تدعم تنظيف وتطهير نهر النيل، وأشارت إلى أن الدولة تدعم الشباب بشكل كبير، مما شجع شباب مبادرة Verynile على الاستمرار، لكن المشكلة الرئيسية التى تواجه قطاع البيئة تتمثل فى قلة الوعى بأهمية البيئة والثقافة المجتمعية، وأوضحت أن البلاستيك له أضرار كبيرة فى الأنهار والبحار، خصوصاً على الحياة البحرية، ومن أبرز الجوانب السلبية لها تكاثر قناديل البحر.