البنك المركزى سمح بتجاوز مدة سداد المصانع المتعثرة 12 شهرا لبعض العملاء

نجم:10.6 مليار جنيه ديون تم التنازل عنها مستحقة على 93 مصنع

قال جمال نجم نائب محافظ البنك المركزى المصرى أن البنك وافق على  مد مهلة سداد الديون المتعثرة للمصانع لتتجاوز عاما  لبعض العملاء

وقال نجم، خلال إجتماعه مع لجنة الصناعة بالبرلمان اليوم “ اتخذنا القرار عندما وجدنا ديونا تقدر بالملايين علي البعض وعدم تمكنهم من السداد خلال عام”.

وكشف نائب محافظ البنك المركزى عن إلغاء الفوائد وإعادة الجدولة لنحو 86 مصنعا كان تعثرها بسيطا ، فيما تم التنازل عن ديون 93 أخرى بقيمة 10.6 مليار جنيه، إضافة إلى 89 مصنعا تمت إعادة جدولة ديونها.

وأوضح نائب المحافظ المركزي ، أن ما يتم وفقا لهذه المبادرة هو إسقاط العوائد المهمشة (الفوائد التي تم التأكد أنها لم يتم تحصيلها من العميل)، واستحقاق 50% فقط من قيمة القرض الذي قام المصنع باقتراضه من البنوك، لافتا إلى أن المقصود بقيمة القرض ليس المبلغ الأصلي الذي حصل عليه العميل بل اعتبارا من يوم تهميش هذا القرض، فضلا عن سداد قيمة هذه المديونيات نقديا أوعينيا.

وأشار إلى أنه يتم إيقاف جميع الأحكام القضائية، وستعود للمستثمر أية مصانع أو منشآت كانت على شكل ضمانات على القروض بمجرد الاتفاق مع البنك على طريقة سداد المديونيات وجدولتها.

وتنص المبادرة التى أطلقها المركزى ديسمبر الماضى على تسوية الديون التى تقل قيمتها عن 10 ملايين جنيها للأشخاص الاعتبارية بشرط سداد 50% من أصل الدين قبل نهاية العام الجارى 2020 ، على ان يتم اعفاء العملاء من هامش الفائدة واسقاط القضايا بجانب الحذف من قائمة المتعثرين لدى شركة اى سكور

UA-123560981-5