فاروس تتوقع تثبيت المركزى الفائدة فى الاجتماع المقبل..وفرص أكبر للخفض فى ابريل

توقعت رضوى السويفي، رئيس قطاع البحوث ببنك الاستثمار فاروس القابضة، تثبيت البنك المركزي أسعار الفائدة عند معدلاتها الحالية ،وذلك فى اجتماع لجنة السياسة النقدية المقرر انعقاده 20 فبراير الجاري .

وقالت السويفي، إنه من المتوقع أن يتبع المركزي المصري سياسة أكثر هدوءًا في تطبيق دورة التيسير النقدي المخطط لها في 2020.

وأضافت: “نرى أن فرص حدوث خفض الفائدة في اجتماع إبريل أكبر من فبراير”.

كان المركزي المصري، قد أبقى على أسعار الفائدة في أول اجتماع للجنة السياسة النقدية في 2020 يوم 16 يناير الماضي، عند مستوى 12.25% و13.25% على الترتيب لعائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة و12.75% لسعر العملية الرئيسية للبنك المركزي، و12.75% لسعر الائتمان والخصم.

وأشارت السويفي، إلى أنه من المتوقع، بنهاية العام الحالي، أن يبلغ نطاق أسعار الفائدة 11.25-10.25%، خاصة  وأنها ترى إمكانية خفضها بمعدل 200-300 نقطة أساس في عام 2020، خلال اجتماعات لجنة السياسة النقدية المقرر انعقادها في أبريل ويونيو وأغسطس.

وعن معدلات التضخم، توقعت السويفي أن تسجل 5.5% على أساس سنوي، و0.6% على أساس شهري في فبراير، لتتحرك خلال هذا العام في النطاق الممتد من 5% إلى 5.5%، وذلك قبل أن تعاود الارتفاع في الربع الأخير من العام 6-8%.

وذكرت أن تأثير القاعدة الحسابية لن يكون داعما هذه المرة في ظل المقارنة مع معدلات الانخفاض القياسية المسجلة في الربع الرابع 2019.

وتوقعت رئيس قطاع البحوث ببنك الاستثمار فاروس القابضة لمعدل التضخم، أن يصل بنهاية العام المالي 2019-2020 إلى 5.4% على أساس سنوي.

UA-123560981-5