بنك القاهرة يحقق صافى أرباح تقارب 4 مليارات جنيه بنهاية 2019


حقق بنك القاهرة صافى أرباح بقيمة تقارب 4مليارات جنيه بنهاية العام الماضى مقابل 2.5 مليار جنيه العام السابق له، وبنسبة نمو بلغت 59% .

وقال البنك فى بيان له اليوم أن هناك نموا ملحوظ فى مختلف أعمال البنك متجاوزا المستهدفات للعام الماضى ، موضحا ان البنك حقق أرباح قبل خصم الضرائب بقيمة 5.29 مليار جنيه بنهاية 2019مقابل 3.89 مليار جنيه بنهاية العام السابق له

وأضاف أن البنك حقق عائد على حقوق الملكية قدرة 31% ،وعائد على الأصول بنحو 2.3%بنهاية 2019 ، كما إرتفع المركز المالى للبنك مستمرا فى الزيادة لتصل الأصول الى 183.4 مليار جنيه بنمو 10% مقابل 2018،

وارجع البنك النمو فى الأصول إلى زيادة  محفظة القروض للعملاء والبنوك بقيمة 13.2 مليار جنيه لتصل 79.2 مليار جنيه بنمو 20% عن العام السابق له ، موضحا ان هذة الزيادة أنعكست على مختلف القطاعات الأئتمانية ، حيث نمت قروض الشركات بنحو 7.2%، كما حققت قروض الشركات المتوسطة والصغيرة نمو بنحو 146%، وإرتفعت قروض التجزئة المصرفية بنحو 18.5%، والمتناهية الصغر بنحو 56%.

واشار البنك إلى إرتفاع الودائع بواقع 20 مليار جنيه لتصل إلى 151 مليار جنيه ينمو 15% مقارنه بعام 2018.

وحقق صافى الدخل من العائد زيادة بلغت 29% لتصل إلى 8.3 مليار جنيه بنهاية 2019 ، بينما إرتفاع صافى الدخل من الأتعاب والعمولات بنحو 36% ليصل إلى 1.5 مليار جنيه

وقال طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة أن عام 2019 بمثل نقطة تحول جذرية فى مسيرة البنك على كافة مستويات العمل، معربا عن إعتزازة بالنتائج التى حققها البنك خلال فترة وجيزة وهو ما يعكس قوه ومتانة أداءئة المالى وأنتشارة الجغرافى وتنوع محفظتى الأئتمانية وتميز كوادرة التى تعد أحد أهم ركائز  نموه ونجاحه.

وتابع فايد” : إن النتائج المالية المتميزة التي حققها بنك القاهرةهي انطلاقه لأداء غير تقليدي على مستوى جميع القطاعات مما يدفعنا دوماً نحو الاستمرار في تطبيق رؤى وسياسات التطوير التي ينتهجها البنك منذ تولي مجلس الإدارة الحالي مهام عمله، مشيداً بجهود العاملين ودورهم الفعال في تحقيق تلك النتائج القياسية.

وأشار إلى نسبة توظيف القروض إلى الودائع بلغت 52% بنهاية ديسمبر 2019، ونمت  محفظة قروض الشركات الكبرى لتصل إلى نحو 40 مليار جنيه بنهاية العام المالي 2019، وتمثلت تلك الزيادة في تدبير العديد من العمليات التمويلية الكبرى على مستوى القطاعات الاقتصادية المختلفة أبرزها قطاعات الأسمدة، المقاولات، البترول، التطوير العقاري، الصناعات الغذائية، الأدوية، البتروكيماويات، الكهرباء، مواد البناء، صناعة السكر، المطاحن، نشاط التأجير التمويلي، قطاع الحديد والصلب، وسائل النقل.

وأوضح فايد أن نمو الأئتمان للقطاع الصغير والمتوسط بلغ 90% العام الماضى فى مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، ليصل إجمالي حجم المحفظة إلي نحو 13.7مليار جنيه عام 2019، وقد بلغت محفظة التمويل متناهي الصغر نحو 7 مليار جنيه بنهاية عام 2019، كما بلغت محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة نحو 7 مليار جنيه بنهاية عام 2019 ، ليصل البنك بتلك المحفظة إلي نسبة الـ 20% من اجمالي محفظة ائتمان البنك المقرره من البنك المركزي المصري .

وارتفعت محفظة التجزئة المصرفية بنحو4.0 مليار جنيه لتصل إلي 26 مليار جنيه بنهاية العام المالى 2019 ،

كما قام البنك باستحداث إدارات جديدةوتقديم أفضل الخدمات والمنتجات المصرفية ومنها خدمة ثروة لكبار العملاء «Wealth Management» والتي تم تصميمها لتلبي احتياجات كبار عملاء بنك القاهرة من خلال تقديم مجموعة متنوعة ومنتقاه من المنتجات والخدمات المصرفية وغير المصرفية كصالات خدمات كبار العملاء VIP Lounges، حيث تم تشغيل عدد 5 صالات لخدمات كبار العملاء بنهاية 2019 ومستهدف أن يصل عددهم إلى 30 بنهاية 2020 بالإضافه إلى مركز اتصال حصرى لتلك الشريحة من العملاء و خدمات االـConcierge،

وكشف قائد عن خطة البنك نحو التحول الرقمى والشمول المالى ، حيث طور البنك خدمة الدفع عبر محفظة الهاتف”قاهرة كاش”، من خلال إضافة خدمات جديدة للوصول لشريحة أكبر من العملاء

وتخطت قاعدة عملاء قاهرة كاش” 305 الف عميل وبنسبة تفعيل 10% خلال عام 2019 وذلك لتوفير الوقت والجهد على العملاء فى الحصول على أموالهم من أى مكان دون الحاجة إلى زيارة فروع البنك.