جيمس بولارد : احتمال خفض الفائدة إذا تحول كورونا إلى وباء عالمي

قال جيمس بولارد رئيس بنك الاحتياطي فى سان لويس وأحد المسؤولين في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي إنه سيؤيد أي قرار لخفض أسعار الفائدة إذا تطورت أزمة فيروس كورونا المحتور الجديد (كوفيد 19) وتحول إلى وباء عالمي، مضيفا أن تخفيضات الفائدة الأمريكية خلال العام الماضي مازالت كافية لدعم الاقتصاد حاليا.

ونقلت اليوم وكالة أنباء بلومبرج عن جيمس بولارد “يمكن خفض الفائدة مجددا إذا ظهر وباء عالمي بالفعل وانتشر على نطاق يعادل انتشار الأنفلونزا العادية وهو أمر لم يحدث في الوقت الحالي”.

وكان مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس قد صرح بأن خطر حدوث انتشار عالمي لفيروس كورونا المتحور الجديد (كورونا 19) أصبح “مرتفعا للغاية”، مشيرا إلى حالات العدوى التي امتدت من إيطاليا وإيران إلى دول عدة.

وقال في مؤتمر صحفي في جنيف: “الزيادة المستمرة في عدد الحالات وعدد الدول المصابة على مدار الأيام القليلة الماضية، مدعاة واضحة للقلق”.

وكانت الوكالة التابعة للأمم المتحدة قد وضعت مستوى الخطر العالمي من فيروس كورونا فى وقت سابق عند “مرتفع”.

وذكر تيدروس إن 24 حالة مصابة بالفيروس انتقلت من إيطاليا إلى 14 دولة وأن 97 حالة انتقلت من إيران إلى 11 دولة، بينما وصل إجمالي الحالات حديثة الإصابة بالفيروس في الصين إلى أقل مستوى له في خلال أكثر من شهر.