المركزي الأوروبي يختبر عمل الموظفين من منازلهم بسبب كورونا

(رويترز)

قالت متحدثة باسم البنك المركزي الأوروبي يوم الأحد إن البنك طلب من موظفيه الذين يتجاوز عددهم 3500 العمل من منازلهم يوم الاثنين لاختبار قدرته على التعامل مع حالة إغلاق في ضوء المخاوف المتعلقة بتفشي فيروس كورونا.

وألغى البنك غالبية أنشطته العامة المقررة خلال الشهر المقبل لكنه قال إن اجتماع مجلس محافظيه لتحديد أسعار الفائدة سيعقد في موعده يوم الخميس المقبل.

وقالت المتحدثة ”لدى البنك المركزي الأوروبي التجهيزات اللازمة للعمل عن بعد على نطاق واسع وسيكون يوم الاثنين التاسع من مارس آذار اختبارا احترازيا للبنية التحتية ولموظفي البنك إذا صار هذا الاستخدام واسع النطاق لهذه التجهيزات ضروريا في مرحلة ما“.

ومن المتوقع أن يكشف البنك يوم الخميس عن مزيد من الحوافز لمساعدة الاقتصاد على مواجهة عواقب تفشي فيروس كورونا بعد أن أدى فرض قيود على السفر وهبوط أسواق الأسهم والانهيارات الواضحة بالفعل في سلاسل القيمة إلى إضعاف الثقة.