الولايات المتحدة تعتزم الإعلان عن حوافز اقتصادية لمواجهة كورونا

رويترز

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم أمس الاثنين، أنّه سيكشف خلال مؤتمر صحفي الثلاثاء عن إجراءات “جذرية” يعتزم اتخاذها للتخفيف من التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا المستجد.

وقال ترامب للصحافيين أمس: “سأكون هنا بعد ظهر غد لأطلعكم على بعض الخطوات الاقتصادية التي نتّخذها والتي ستكون كبيرة” و”على نطاق واسع”.

وأوضح الرئيس الأمريكي خلال مؤتمر صحافي عقده مع فريقه الموكل له إدارة الأزمة الناجمة عن تفشّي وباء كورونا أنّ الإجراءات التي سيعلن عنها اليوم الثلاثاء قد تتضمّن “اقتطاعات محتملة في الضرائب على الرواتب”، وهو أمر سيناقشه مع مسؤولي الكونجرس.

وشدّد ترامب في الوقت نفسه على أنّ الولايات المتحدة “لديها اقتصاد عظيم لكنّ هذا (الفيروس) أخذ العالم على حين غرّة وأعتقد أنّنا تعاملنا معه بطريقة جيدة جداً”.

من جهته، قال وزير الخزانة ستيفن منوتشن الذي شارك في المؤتمر الصحفي إنّ “الولايات المتّحدة لديها الاقتصاد الأكثر متانة في العالم أجمع”، منوّهاً بالإجراءات الاقتصادية والتجارية التي اتّخذها الرئيس والتي “وضعت الاقتصاد الأميركي في موقع جيّد جداً”.

وتراجعت الأسهم الأمريكية تراجعا حادا، أمس، وهبط المؤشر داو جونز الصناعي 2013.45 نقطة بما يعادل 7.78 % إلى 23851.33 نقطة، ونزل المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 225.81 نقطة أو 7.60% ليسجل 2746.56 نقطة، وانخفض المؤشر ناسداك المجمع 624.94 نقطة أو 7.29% إلى 7950.68 نقطة.