“الإسلامية العالمية لإدارة السيولة” في ماليزيا تصدر تصدر صكوكا دولية بـ 1.06 مليار دولار

أعلنت المؤسسة الإسلامية العالمية لإدارة السيولة في ماليزيا، اليوم الخميس، الانتهاء من استقبال طلبات المستثمرين على إصدارها العالمي لشهر مارس 2020 تحت برنامج الصكوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية بالدولار الأمريكي، مشيرة إلى أنة تم تحديد حجم الإصدار بمبلغ 1.06 مليار دولار أمريكي (الدولار يساوس 4.34 رنجيت).
وقسّمت المؤسسة في بيان اليوم الإصدار إلى ثلاث شرائح؛ بواقع 300 مليون دولار للشريحة الأولى لصكوك تُستحق في شهر كامل بنسبة 1.15 في المائة، وبقيمة 460 مليون دولار للشريحة الثانية لصكوك تُستحق في ثلاثة أشهر بنسبة 1.55 في المائة، في حين بلغت قيمة الشريحة الأخيرة 300 مليون دولار لصكوك تُستحق في ستة أشهر بنسبة 1.73 في المائة.
وأكدن المؤسسة – تعمل في ماليزيا وتتخذ من كوالالمبور مقرا لها- التزامها بتقديم عروض عديدة قصيرة الأجل متوافقة مع الشريعة الإسلامية في السوق، رغم الأزمة الصحية العالمية بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، والمخاوف الأخرى من تراجع أسعار النفط وتشديد إدارة السيولة.