HSBC يقدم مساعدات لـ80 ألف شخص متأثرين من تداعيات “كورونا ” فى 7 دول

رئيس شؤون الأستدامة فى البنك:34 ألف فرد من مصر متوقع استفادتهم من الدعم

يعتزم بنك HSBC المساهمة في مجموعة من المشاريع الخيرية في 7 دول هى الجزائر والبحرين ومصر والكويت وسلطنة عُمان وقطر والإمارات العربية المتحدة لمساعدة .

وقال البنك فى بيان له اليوم انه من المتوقع ان تصل هذة المساعدات لنحو 80 ألف شخص من الأفراد والأسر المحرومة المتأثرين بتبعات انتشار فيروس كورونا المستجد COVID-19.

وأضاف البنك ان دفعات الدعم، التي يتم تنظيمها بالتعاون الوثيق مع الجمعيات الخيرية الشريكة لبنك HSBC في جميع أنحاء المنطقة، ستساعد أيضاً أفراد طواقم الدعم الطبي العاملة في المستشفيات في مواجهة ومكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقالت صابرين رحمن، رئيس شؤون الاستدامة في بنك HSBC لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا: “ستكون جهودنا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا، كجزء من صندوق مجموعة HSBC الخيري البالغة قيمته ٢٥مليون دولار أمريكي لدعم المتأثرين بتبعات فيروس كورونا المستجدCOVID-19 ذات أهمية حيوية لمجتمعاتنا المحلية. ولقد كان تجاوبنا سريعاً تجاه الطلب العاجل لتقديم الدعم من خلال توظيف مواردنا لتشغيلها في المجالات الحيوية والأكثر تأثيراً والتبرع لمشاريع محددة حتى نتمكن من ضمان تتبع الأثر الحقيقي الذي يتركه تمويلنا على حياة الناس.”
وأضافت رحمن: انه من المتوقع أن يصل مشروع الدعم إلى حوالي 34 الف شخصاً في مصر.

وتابعت “لقد قمنا باختيار شركائنا بعناية من المؤسسات والجمعيات الخيرية المحلية المعروفة ممن لديهم معرفة وقدرة على تحديد ومساعدة المجتمعات المتأثرة من خلال تزويدها بالغذاء والدواء والموارد التعليمية.”

وقال جاك إيمانويل بلانشيه، مدير عام بمجموعة HSBC، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك HSBC مصر: “لقد طرحنا خلال الأسابيع القليلة الماضية عدداً من الإجراءات لرعاية عملائنا ومساعدتهم على اجتياز تلك المحنة خلال هذه الفترة الصعبة. وفي الوقت نفسه، وبالنظر إلى التأثير القوي لتبعات جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 على المجتمعات الضعيفة في جميع أنحاء العالم وكذلك في مصر، فقد قمنا بإطلاق هذه المبادرة. هذا وسنتمكن من تزويد ما يقرب من ٣٤ ألف من الأفراد المتأثرين بتبعات الجائحة بالمواد الغذائية ومواد التعيقيم والنظافة، بالإضافة إلى تقديم وجبات الطعام الساخنة للعاملين في المستشفيات في صعيد مصر.

وأضاف بلانشيه ” ونحن لطالما التزمنا، طوال مسيرتنا، تجاه المجتمعات التي نخدمها وسنواصل تحديد الفرص الأخرى التي تمكننا من المساعدة واحداث فرقاً إيجابياً لمن هم في أمس الحاجة إليها والتي تساعدنا على التغلب على هذه الظروف الصعبة واجتيازها معاً.”

وستبلغ قيمة الدفعات التي سيقدمها بنك HSBC في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا نحو 1.2 مليون دولار أمريكي من إجمالي رأسمال صندوق HSBC العالمي البالغة قيمته 25 مليون دولار أمريكي وتشكل جزءاً برامج البنك وخططه الحالية المخصصة لدعم المجتمعات على المدى الطويل.

من جانب آخر، سيتم حاليا تقديم برنامج HSBC للشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا التدريبي لتطوير المهارات المستقبلية للطلاب عن بعد باستخدام قنوات التدريب الإلكترونية، في حين أن البرامج المخصصة لرواد الأعمال مثل “مسرع الأثر الاجتماعي Social Accelerator (C3) وبرنامج التوجيه والإرشاد TiE Mentorship ستعتمد مبدأ الجلسات التدريبية الافتراضية وعبر الإنترنت.

ويذكر أن مجموعة HSBC اعلنت مؤخراً عن إطلاق صندوق خيري بقيمة ٢٥ مليون دولار أمريكي المرتبط بجائحة فيروس كورونا المسجد COVID-19 لدعم الاستجابة الطبية الدولية وحماية المتضررين وضمان الأمن الغذائي.